أعراض توسع الحوض في الشهر التاسع انتبهي جيدًا لهذه الأعراض

أعراض توسع الحوض في الشهر التاسع انتبهي جيدًا لهذه الأعراض
46
0 تعليق
ph zahra

    علامات قرب الولادة بيوم ، أعراض توسع الحوض في الشهر التاسع ، علامات الطلق البارد في الشهر التاسع ، علامات قرب الولادة الأكيدة ، علامات الولادة قبل ساعات ، علامات قرب الولادة قبل أسبوع ، هل الإفرازات البيضاء في الشهر التاسع من علامات الولادة ، علامات قرب الولادة في الشهر التاسع للبكر

    أعراض توسع الحوض في الشهر التاسع
    أعراض توسع الحوض في الشهر التاسع

    أعراض توسع الحوض في الشهر التاسع انتبهي جيدًا لهذه الأعراض:

    في الشهر التاسع من الحمل، يستعد جسمكِ للولادة من خلال العديد من التغيرات الجسدية. توسع الحوض هو أحد هذه التغييرات، ويحدث نتيجة استرخاء الأربطة والعضلات في منطقة الحوض لِتسهيل مرور الطفل عبر قناة الولادة.

     

    تشمل أعراض توسع الحوض في الشهر التاسع ما يلي:

    • الشعور بالضغط أو الانزعاج في أسفل البطن أو منطقة الحوض: قد يكون هذا الشعور مشابهًا لآلام الدورة الشهرية أو ألم الظهر من أهم أعراض توسع الحوض في الشهر التاسع
    • زيادة الإفرازات المهبلية: قد تلاحظين زيادة كمية الإفرازات البيضاء أو المخاطية من المهبل.
    • الشعور بثقل أو ضغط في منطقة العجان: العجان هو المنطقة بين المهبل والمستقيم. قد تشعرين بثقل أو ضغط في هذه المنطقة، خاصة عند الوقوف أو المشي.
    • الشعور بالحاجة المتكررة للتبول: قد تشعرين بالحاجة إلى التبول بشكل متكرر أكثر من المعتاد، وذلك لأن رأس الطفل يضغط على المثانة وهو أحد أعراض توسع الحوض في الشهر التاسع
    • الشعور بألم في الظهر: قد تزداد آلام الظهر سوءًا مع توسع الحوض، خاصة في الأيام الأخيرة من الحمل.
    • الشعور بصعوبة في المشي أو الجلوس: قد تصبح الحركة صعبة أكثر مع توسع الحوض، خاصة عندما يكون الطفل في وضعية النزول.

     

    من المهم ملاحظة أن هذه الأعراض قد تختلف من امرأة إلى أخرى. بعض النساء قد لا يشعرن بأي أعراض على الإطلاق، بينما قد تعاني أخريات من بعض أو كل هذه الأعراض.

    إذا كنتِ قلقة بشأن أي من هذه الأعراض، فتحدثي إلى طبيبكِ.

     

    نصائح للتخفيف من أعراض توسع الحوض في الشهر التاسع

    • مارسي الرياضة بانتظام: تساعد التمارين الرياضية الخفيفة مثل المشي والسباحة على تقوية عضلات الحوض وتخفيف الألم.
    • ارتدي ملابس داعمة: ارتدي ملابس داخلية داعمة للمساعدة في دعم منطقة الحوض.
    • استخدمي وسادة دعم: ضعي وسادة دعم بين ساقيكِ أثناء النوم للمساعدة في تخفيف الضغط على منطقة الحوض.
    • خذ حمامات دافئة: الحمامات الدافئة يمكن أن تساعد على تخفيف الألم والاسترخاء.
    • تدليك منطقة الحوض: تدليك منطقة الحوض برفق يمكن أن يساعد على تخفيف التوتر والألم.
    • تناولي نظامًا غذائيًا صحيًا: تناولي نظامًا غذائيًا غنيًا بالفواكه والخضروات والحبوب الكاملة للمساعدة على منع الإمساك، الذي يمكن أن يزيد من ألم توسع الحوض.
    • اشربي الكثير من السوائل: اشربي الكثير من الماء للمساعدة على منع الجفاف، الذي يمكن أن يزيد من أعراض توسع الحوض.
    • احصلي على قسط كافٍ من الراحة: الراحة الكافية مهمة لِلتعافي من أعراض توسع الحوض.
    أعراض توسع الحوض في الشهر التاسع
    أعراض توسع الحوض في الشهر التاسع

    تذكري أن كل امرأة تتعافى من الحمل والولادة بشكل مختلف. استمعي إلى جسدكِ واتبعي تعليمات طبيبكِ للحصول على أفضل تعافي ممكن.

     

    علامات قرب الولادة بيوم:

    بعد ان تعرفنا على أعراض توسع الحوض في الشهر التاسع نوضح بعض علامات قرب الولادة بيوم

    مع اقتراب موعد الولادة، تبدأ العديد من النساء في الشعور بتغيرات جسدية تشير إلى أن الولادة على وشك الحدوث.

     

    فيما يلي بعض علامات قرب الولادة بيوم:

    1. انخفاض البطن:
    • قد ينخفض بطنكِ بشكل ملحوظ في اليوم أو اليومين السابقين للولادة، وذلك لأن الطفل ينزل إلى أسفل الحوض استعدادًا للولادة.
    • قد تشعرين أيضًا بزيادة الضغط على منطقة العجان، وهي المنطقة بين المهبل والمستقيم.
    1. تغير حركة الجنين:
    • قد يصبح الجنين أقل حركة في اليوم أو اليومين السابقين للولادة، وذلك لأنه يتخذ وضعية الولادة.
    • قد تشعرين أيضًا بزيادة الحركات الخفيفة، مثل رفرفة اليدين والقدمين.
    1. آلام الظهر:
    • قد تزداد آلام الظهر سوءًا في اليوم أو اليومين السابقين للولادة، وذلك لأن الطفل يضغط على عظم العصعص.
    1. الإسهال:
    • قد تُصابين بالإسهال في اليوم أو اليومين السابقين للولادة، وذلك لأن الجسم يفرز هرمونات تساعد على تنظيف الجهاز الهضمي للطفل.
    1. الشعور بالبرد:
    • قد تشعرين بالبرد في اليوم أو اليومين السابقين للولادة، وذلك لأن الجسم يحاول خفض درجة حرارته استعدادًا للولادة.
    1. نزول السدادة المخاطية:
    • السدادة المخاطية هي عبارة عن كتلة من المخاط تسد عنق الرحم خلال فترة الحمل.
    • نزول السدادة المخاطية قد يكون علامة على قرب الولادة في غضون 24 ساعة.
    • قد يكون لون السدادة المخاطية ورديًا أو بنيًا أو شفافًا.
    1. تمزق كيس الماء:
    • تمزق كيس الماء هو عبارة عن تمزق الغشاء الذي يحيط بالجنين والسائل الأمنيوسي.
    • تمزق كيس الماء قد يكون علامة على بدء المخاض.
    • قد يكون لون السائل الأمنيوسي صافيًا أو أبيضًا أو ورديًا.

     

    من المهم ملاحظة أن هذه العلامات قد تختلف من امرأة إلى أخرى.

    بعض النساء قد لا يشعرن بأي من هذه الأعراض على الإطلاق، بينما قد تعاني أخريات من بعض أو كل هذه الأعراض.

    إذا كنتِ تعتقدين أنكِ في حالة مخاض، فاتصلي بطبيبكِ أو اذهبي إلى المستشفى على الفور.

     

    نصائح للتعامل مع علامات قرب الولادة:

    • احصلي على قسط كافٍ من الراحة.
    • اشربي الكثير من السوائل.
    • تناولي وجبات خفيفة صحية.
    • مارسي تمارين خفيفة مثل المشي.
    • استخدمي تقنيات الاسترخاء مثل التنفس العميق أو التأمل.
    • جهزي حقيبة المستشفى الخاصة بكِ.
    • ناقشي خطة الولادة الخاصة بكِ مع طبيبكِ.

    كما يمكنك قراءة المزيد عنه من هنا

    أعراض توسع الحوض في الشهر التاسع
    أعراض توسع الحوض في الشهر التاسع

    علامات الطلق البارد في الشهر التاسع:

    الطلق البارد، أو المخاض الكاذب، هو عبارة عن تقلصات منتظمة للرحم تحدث قبل بدء المخاض الحقيقي.

    غالبًا ما يحدث الطلق البارد في الأسابيع الأخيرة من الحمل، خاصة في الشهر التاسع.

     

    وإليك بعض علامات الطلق البارد في الشهر التاسع:

    • تقلصات منتظمة للرحم: تأتي التقلصات بشكل متكرر، مع فترات راحة قصيرة بينها.
    • تقلصات أقل شدة: تكون تقلصات الطلق البارد أقل شدة من تقلصات المخاض الحقيقي.
    • تقلصات غير منتظمة: قد تختلف مدة وشدّة التقلصات، وقد تختفي تمامًا في بعض الأحيان.
    • لا تتغير التقلصات مع الحركة: لا تؤثر الحركة على تقلصات الطلق البارد، بينما قد تزداد شدة تقلصات المخاض الحقيقي مع الحركة.
    • لا ينفتح عنق الرحم: لا يتسبب الطلق البارد في أي تغيرات في عنق الرحم.

    من المهم ملاحظة أن هذه العلامات قد تختلف من امرأة إلى أخرى.

     

    بعض النساء قد يشعرن بأعراض أخرى مثل آلام الظهر أو الإسهال أو الشعور بالبرد.

    إذا كنتِ غير متأكدة مما إذا كنتِ في حالة مخاض حقيقي أم لا، فاتصلي بطبيبكِ أو اذهبي إلى المستشفى على الفور.

    سيقوم طبيبكِ بإجراء فحص داخلي لِتحديد ما إذا كنتِ في حالة مخاض حقيقي.

     

    فيما يلي بعض النصائح للتمييز بين الطلق البارد والمخاض الحقيقي:

    • استخدمي تطبيق توقيت التقلصات: هناك العديد من التطبيقات المجانية التي يمكنكِ استخدامها لتتبع مدة وشدّة تقلصاتكِ.
    • خذ حمامًا دافئًا: قد يساعدكِ الاستحمام الدافئ على تهدئة تقلصات الطلق البارد، بينما لن يؤثر على تقلصات المخاض الحقيقي.
    • تغيري وضعيتكِ: حاولي تغيير وضعيتكِ لِتتأكدي مما إذا كانت التقلصات تتغير.
    • اشربي الكثير من السوائل: شرب الكثير من السوائل قد يساعد على تهدئة تقلصات الطلق البارد، بينما قد يزداد شعوركِ بالعطش مع المخاض الحقيقي.

    تذكري أن كل امرأة تتعافى من الحمل والولادة بشكل مختلف.

     

    استمعي إلى جسدكِ واتبعي تعليمات طبيبكِ للحصول على أفضل تعافي ممكن وتعرفي أكثر على أعراض توسع الحوض في الشهر التاسع

     

    علامات الولادة قبل ساعات:

    تحدثنا عنها بالتفصيل في موقعنا تاج الصحة يمكن الاطلاع عليها.

     

    هل الإفرازات البيضاء في الشهر التاسع من علامات الولادة:

    كل ما يخص إفرازات الولادة وما تشعر به الحامل قبيل الولادة يمكنك الاطلاع عليها من هنا

     

    المصادر:

    أعراض توسع الحوض في الشهر التاسع

     

    اقرأ في تاج الصحة عن:

    كثرة الجلوس بعد العملية القيصرية | أخطر 5 علامات

    الاقسام :
    الكلمات الدلائلية :
    اترك تعليق