إفرازات الولادة كيف شكلها | أشكال غير متوقعة لإفرازات الولادة

إفرازات الولادة كيف شكلها | أشكال غير متوقعة لإفرازات الولادة
808
0 تعليق
ph zahra

    تتساءل الكثير من الحوامل عن إفرازات الولادة كيف شكلها وكيف يمكن التأكد من قرب الولادة، أو هل هناك علامات أخرى تدل على اقتراب موعد الولادة؟ هذا ما سنتعرف عليه بالتفصيل في السطور التالية.

    إفرازات الولادة كيف شكلها
    إفرازات الولادة كيف شكلها

    إفرازات الولادة كيف شكلها | أشكال غير متوقعة لإفرازات الولادة:

    هناك الكثير من العلامات التي تدل على اقتراب موعد الولادة ومن أهم تلك العلامات هي الإفرازت التي وتتساءل كثير من السيدات الحوامل عن إفرازات الولادة كيف شكلها وكيف يمكن التأكد من أنها إفرازات الولادة؟

    من المعروف أنه أثناء الحمل أو بمجرد استعداد الرحم لحمل الجنين تسد الإفرازات المهبلية الطبيعية فتحة عنق الرحم لحمايته من أي تلوث خارجي، ولكن بمجرد اكتمال نمو الجنين والاستعداد للنزول إلى العالم الجديد تبدأ هذه الإفرازت في الخروج من خلال عنق الرحم تاركة خلفها عنق الرحم مفتوحاً، ولكن إفرازات الولادة كيف شكلها ؟ تابعي معنا لمعرفة الإجابة بالتفصيل.

    تنزل تلك الإفرازات قبل موعد الولادة بأيام أو ربما تنزل قبلها بلحظات.

    ومن المهم التفرقة بين إفرازات ما قبل الولادة والنزيف حتى لا نقع في مشكلة ومضاعفات خطيرة.

     

    ما هو المخاض؟

    قبل التعرف على إفرازات الولادة كيف شكلها، يجب أن نتعرف أولاً على تعريف كلمة المخاض ومؤشراتها وموعد حدوثها.

    تشير كلمة المخض إلى كل ما يحدث للحامل قبل الولادة بفترة قصيرة وتشمل الألم والإفرازات وهي مؤشر قوي لاقتراب أو لحين موعد الولادة، ومن المعروف أن فترة المخاض لا تتعدى الثلاثة أيام، تقل عن ذلك ولكن لا تزيد.

    تختلف علامات المخاض من سيدة لأخرى طبقاً لاختلاف طبيعة الأجسام، لكن هناك بعض العلامات المشتركة بين الأمهات.

    إفرازات الولادة كيف شكلها
    إفرازات الولادة كيف شكلها

    علامات الولاة القريبة:

    وللإجابة عن إفرازات الولادة كيف شكلها سنتعرف على علامات الولادة القريبة والتي تؤكد قرب موعد نزول الجنين إلى الدنيا بعافية وصحة، ومن أهم علامات الولادة ما يلي:

    • إفرازات زهرية الللون:

    تلاحظ الحامل في نهاية فترة الحمل إفرازات زهرية اللون في ملابسها الداخلية وهي تعني نزول السدادة التي حافظت على الرحم طوال فترة الحمل و استعداد نزول الجنين.

    يمكن أن تظهر هذه العلامة قبل الولادة بلحظات أو بثلاثة أيام على أقصى تقدير.

     

    • انفجار كيس الماء:

    يحمي الجنين طوال هذه المدة كيس مليء بالسائل الأمنيوسي الذي يمده بالماء والغذاء، وعند اقتراب موعد الولادة ينفجر كيس الماء ليتسرب خارج الرحم وينذر باقتراب الولادة، وإذا شعرت المرأة بنزول هذا الماء فمن الواجب عليها أن تتحرك بشكل مستمر وأن تنتقل من مكان إلى مكان آخر لتسهيل نزول الجنين وانزلاقه من عنق الرحم إلى الخارج.

     

    • تغير شكل البطن:

    من العلامات الواضحة التي تظهر على المرأة الحامل في أواخر الحمل هو التغير الملحوظ في شكل البطن بحيث تصبح أكثر تحجراً وأكثر ثقلاً و تخلو المنطقة العليا من البطن بحيث يتركز الجنين في الجزء السفلي من البطن.

    • من العلامات الشائعة الأخرى التغير الملحوظ في لون حلمة الثدي عند المرأة الحامل بحيث تصبح غامقة أكثر مما سبق.
    • ضيق النفس.
    • الرغبة المستمرة في دخول الحمام للتبول.

     

    هل الإفرازات البنية من علامات الولادة؟

    ولمعرفة إفرازات الولادة كيف شكلها، نبدأ بالحديث عن الإفرازات البنية، هل الإفرازات البنتية تشير إلى اقتراب موعد الولادة؟

    يدور هذا السؤال في أذهان كثير من الحوامل وهو ما جعلنا نسلط الضوء عليه في هذه السطور.

    بالطبع تشير الإفرازات النية إلى اقتراب موعد الولادة، لكن للتأكيد على هذه المعلومة يجب أن يرافق هذه الإفرازات بعض الأعراض أو علامات الولادة الأخرى ومن أهم علامات الولادة الشائعة ما يلي:

    1. الانقباضات الشديدة والمتوالية في الرحم ولا تحتملها الحامل.
    2. الثقل الشديد في منطقة الحوض بحيث تشعر الأم يوزن الجنين بأكمله في هذه المنطقة، وهو ما يصعب حركتها وقيامها بمهامها.
    3. التعب الشديد والإرهاق المستمر.
    4. تسرب جزء من ماء الجنين إلى خارج الرحم.

     

    هل الإفرازات البيضاء من علامات قرب الولادة؟

    أثناء رحلتنا حول إفرازات الولادة كيف شكلها، يجب أن نتعرف على الإفرازات البيضاء بأنها نوع من الإفرازات الذي يتزامن مع الحامل بداية من استقرار الجنين في الرحم وحتى قرب الولادة، لذلك هي لا تعني على الإطلاق اقتراب موعد الولادة أو مجيء المخاض.

    تكون هذا الإفرازات في البداية بيضاء خفيفة غير سميكة وليس لها أي رائحة، وتزداد سماكة وعتامة مع الوقت حتى يقترب موعد الولادة.

    يجب أن ننوه أن ظهور أي رائحة كريهة في الإفرازات أو تجبنها يعني مشكلة صحية و الإصابة بعدوى فطرية تستلزم علاج فوري خاصة وقت الحمل.

    إفرازات الولادة كيف شكلها
    إفرازات الولادة كيف شكلها

    متى تبدأ أعراض الولادة؟

    لا يمكن التأكد من موعد الولادة الحقيقي للأنثى، لكن هناك بعض العلامات التي تنبئئ بقدوم الولادة كما عرفنا سابقاً، لكن ما هو موعد ظهور هذه العلامات؟

    لا يمكن بالتحديد معرفة اليوم الذي يمكن أن تظهر فيه هذه العلامات والتي تشير إلى الولادة، لكن في الغالب تظهر هذه الأعراض ما بين الأسبوع 37 إلى الأسبوع 42 من بداية حدوث إخصاب للبويضة من الحيوان المنوي.

     

    أعراض الولادة بالولد:

    لا تختلف أعراض الولادة بولد عن الولادة ببنت، إلا أنه يمكن أن يكون هناك فرق بسيط في الأعراض أثناء الحمل.

    المصادر:

    الإفرازات المهبلية قبل الولادة وألوانها المختلفة.

     

    اقرأ في تاج الصحة عن: كيفية إخراج الغازات من البطن للكبار | طرق لن تتوقعها.

    الاقسام :
    اترك تعليق