الفرق بين الورم الليفي والسرطان في الرحم | أهم 7 فروق

الفرق بين الورم الليفي والسرطان في الرحم | أهم 7 فروق
616
0 تعليق
ph zahra

    يعد وجود الورم في الرحم مصدراً كبيراً لقلق لذا يجب التعرف على الفرق بين الورم الليفي والسرطان في الرحم لإزالة كثير من المخاوف والقلق حول هذا الموضوع.

    الفرق بين الورم الليفي والسرطان في الرحم
    الفرق بين الورم الليفي والسرطان في الرحم

    الفرق بين الورم الليفي والسرطان في الرحم | أهم 7 فروق:

    لمعرفة الفرق بين الورم الليفي والسرطان في الرحم يجب أولاً معرفة الفرق بينهما من حيث التعريف.

    يعرف الورم الليفي في الرحم بأنه ورم حميد غير سرطاني ينشأ في منطقة الرحم بالتحديد في العضلات الملساء.

    يكن أن يكون الورم الليفي في الرحم على شكل كتلة واحدة أو على شكل عدة كتل ملتصقة ببعضها والتي تختلف في حجمها من الصغير إلى المتوسط إلى الكبير.

     

    يعرف سرطان الرحم بأنه ورم سرطاني خبيث ينشأ في الرحم إما في بطانة الرحم ويعد النوع الأكثر شيوعاً، أو ربما ينشأ الورم السرطاني في عضلات وأنسجة الرحم وهو أقل شيوعاً.

    الفرق بين الورم الليفي والسرطان في الرحم
    الفرق بين الورم الليفي والسرطان في الرحم

    أعراض ورم الرحم الحميد:

    في سبيلنا للتعرف على الفرق بين الورم الليفي والسرطان في الرحم نتعرف الآن على أعراض الورم الليفي في الرحم والتي تشمل:

    1.  ألم أثناء فترة الحيض شديد مع وجود نزيف فترة الحيض شديد.
    2. يستمر دم الحيض في النزول بغزارة لأكثر من أسبوع.
    3. الشعور بألم مع ضغط في منطقة الحوض.
    4. الشعور بانتفاخ أسفل منطقة البطن.
    5. كثرة التبول.
    6. ألم في الظهر.
    7. عدم الراحة أثناء الجماع.
    8. صعوبة في إفراغ المثانة.
    9. الإمساك.

     

    أعراض سرطان الرحم:

    بعد أن تعرفنا على الفرق بين الورم الليفي والسرطان في الرحم من حيث التعريف نتعرف على أعراض السرطان في الرحم:

    1. النزيف المهبلي الغير مبرر حتى في أوقات غير فترة الحيض وربما في سن الياس.
    2. نزول الإفرازات المهبلية المائية والتي تتمي برائحتها الكريهة.
    3. صعوبة في التبول.
    4. خسارة الوزن بشكل ملحوظ وفقدان الشهية.
    5. آلام أثنااء الجماع.
    6. آلام في الحوض والقدمين والظهر.
    7. التعب والإجهاد الشديد.
    الفرق بين الورم الليفي والسرطان في الرحم
    الفرق بين الورم الليفي والسرطان في الرحم

    متى يكون حجم الورم الليفي خطير ؟

    • يكون حجم الورم الليفي خطير عندما يزداد حجمه بحيث يؤثر على باقي الأعضاء أو يشغل حيز مخصص لأعضاء أخرى.
    • إذا زاد حجم الورم وتسبب في ألم وضغط على المناطق المجاورة فإنه يجب إزالته والتخلص منه.

     

    حجم الورم الليفي الطبيعي:

    • يكون حجم الورم الليفي الطبيعي الصغير 1-5 سم ويكون هذا الحجم بالتقريب في حجم حبة البازلاء.
    • حجم الورم الليفي المتوسط 5-10 سم ويمكن تقريبه إلى حجم الليمونة.
    • حجم الورم الليفي الكبير يزيد عن 10 سم ويمكن أن يصل إلى حجم ثمرة البرتقال وفي هذه الحالة يجب استئصاله.
    الفرق بين الورم الليفي والسرطان في الرحم
    الفرق بين الورم الليفي والسرطان في الرحم

    هل الورم الليفي يكبر حجم البطن ؟

    بعد أن أوضحنا الفرق بين الورم الليفي والسرطان في الرحم نوضح مدى تأثير الورم الليفي على حجم البطن.

    يمكن للأورام الليفية كبيرة الحجم الموجودة في الرحم أن تتسبب في توسعة الرحم وبالتالي زيادة حجم البن وزيادة الوزن.

     

    هل يتحول الورم الليفي في الرحم إلى سرطان ؟

    أبشر بالخير، لا توجد أي احتمالية لتحول الورم الليفي في الرحم إلى كتلة سرطانية.

    إذا تم اكتشاف الورم الليفي في الرحم بجانب الورم السرطاني فإن هذا لا يعني أبدأ تحول أحدهما إلى الآخر فهما منفصلان.

     

    هل الورم الليفي خطير ؟

    في الغالب ليست الأورام الليفية في الرحم خطيرة إلا إذا تسببت في مشكلة ما مثل صعوبة الحركة وصعوبة ممارسة الأنشطة اليومية.

     

    المصادر:

    الفرق بين الورم الليفي والسرطان في الرحم.

     

    اقرأ في تاج الصحة عن:

    أعشاب تنظف الرحم وتساعد على الحمل | أفضل 3 أعشاب.

    الاقسام :
    الكلمات الدلائلية :
    اترك تعليق