تعرف على أفضل علاج نهائي لفرط الحركة

تعرف على أفضل علاج نهائي لفرط الحركة
710
0 تعليق
ph zahra

    يحتار الآباء كثيراً مع أبنائهم في حالة الإصابة بفرط الحركة وتشتت الانتباه، لذلك سنلقي اليوم الضوء على أهم علاج نهائي لفرط الحركة.

    علاج نهائي لفرط الحركة
    علاج نهائي لفرط الحركة

    تعرف على أفضل علاج نهائي لفرط الحركة:

    يصنف مرض فرط الحركة وتشتت الانتباه كأحد الأمراض النفسية العقلية التي تصيب كثير من الأطفال في بداية أعمارهم ويحدث فيه خلل في الناقلات الكيميائية الموجود في مقدمة دماغ الطفل مثل النورأدرينالين,

    يعاني الأطفال في هذه الحالة من نقص الانتباه مع تغيير في السلوك بطريقة غير مرغوب فيها.

    قبل أن نتعرف على علاج نهائي لفرط الحركة يجب أن نتعرف أولاً أن تشخيص المرض يبدأ في عمر السادسة وحتى الثانية عشر من عمر الطفل على الرغم من وجود 

    المرض قبل ذلك، لكن تزداد الأعراض حدة في هذه المرحلة.

    تتلاشى أعراض نقص الانتباه وفرط الحركة عند كثير من الأطفال عند مرحلة البلوغ لكنها يمكن أن تستمر حتى بعد البلوغ حيث يلاحظ على الشاب قلة التركيز مع عدم وجود فرط في الحركة ملحوظ.

     

    علاج فرط الحركة وتشتت الانتباه:

    تنقسم رحلة علاج نهائي لفرط الحركة إلى قسمين وهما العلاج بالأدوية و العلاج بالتعديل السلوكي وسنتناول الآن أهم علاج نهائي لفرط الحركة.

    نشرت المنظمات الصحية البريطانية 5 مجموعات من الأدوية المستخدمة في علاج فرط الحركة ونقص الانتباه ومن هذه الأدوية مايلي:

    نود أن نوضح في بادئ الأمر أن هذه الأدوية لا تعتبر علاج نهائي لفرط الحركة (( علاج نهائي لفرط الحركة )) لكنها تستخدم في تقليل حدة المرض وتحسين أعراضه وتسهيل تعامل الطفل بطريقة صحيحة وسلسة و تجعله أقل في اندفاعه، بالإضافة إلى مساعدة الطفل على التعلم بسلاسة.

    يحذر استخدام هذه الأدوية بدون استشارة الطبيب المختص المعالج حيث يقوم ببدء العلاج تدريجياً ومتابعة الحالة بنفسه.

    علاج نهائي لفرط الحركة
    علاج نهائي لفرط الحركة

     Methylphenedate:

    يعد أهم علاج نهائي لفرط الحركة (ليس نهائي بمعنى أنه يقضي على المرض تماماً لكنه أهمهم في تخفيف حدة المرض وتحسين أعراضه).

    وتعمل هذه المجموعة من الأدوية على تنشيط الدماغ لزيادة التركيز وزيادة التحكم في سلوك الطفل.

    هناك بعض الأعراض الجانبية التي يمكن ملاحظتها من هذا العلاج والتي يعد أهمها زيادة في ضغط دم الجسم و زيادة نبضات القلب، لهذا يجب استخدامه تحت الإشراف الطبي.

     

    Lisdexamphetamine:

    مجموعة أخرى من الأدوية المستخدمة في علاج فرط النشاط و يعمل بنفس الطريقة السابقة، لكن لا يسمح باستخدامه قبل عمر ال5 سنوات.

     

    Dexamfetamine:

    يشبه العلاج السابق و له أعراض جانبية كثيرة لذلك يستخدم تحت إشراف طبي دقيق.

     

    Atomoxetine:

    يعمل على زيادة مادة النور أدرينالين الموجود في الدماغ مما يزيد التركيز ويقلل الاندفاعية.

     

    Guanfacin:

    لا يفضل استخدامه مع الكبار وينصح به مع الأطفال و المراهقين.

    لا يجب أن نفغل عن دور توجيه الأهل لسلوك الطفل كأهم علاج نهائي لفرط الحركة، بجانب التغذية الصحية و المكملات الغذائية المناسبة لكل مرحلة.

     

    اقرأ في تاج الصحة عن: كل ما تود معرفته عن نقص الانتباه وفرط النشاط.

     

    الاقسام :
    الكلمات الدلائلية :
    اترك تعليق