أفضل طرق علاج الاكتئاب و التخلص منه نهائياً

أفضل طرق علاج الاكتئاب و التخلص منه نهائياً
671
0 تعليق
ph zahra

     

    هل تعاني من اضطرابات نفسية؟ هل تشك في وجود مرض الاكتئاب عندك؟ هل باءت كل محاولاتك في علاج الاكتئاب بالفشل؟ إليك الحل الأمثل في كيفية و طرق علاج الاكتئاب.

     

    أفضل طرق علاج الاكتئاب و التخلص منه نهائياً:

    علاج الاكتئاب
    علاج الاكتئاب

    عندما يصاب الشخص بالاكتئاب يشعر أنه لن يخرج من هذا الكهف المظلم و لا سبيل لعلاجه، لكن على النقيض تماماً فإنه يمكن علاج  الاكتئاب حتى في أشد حالاته.

    يؤثر الاكتئاب بشكل غير عادي على الحياة بكل نواحيها، إذا شعرت بعدم قدرتك على ممارسة حياتك العادية فلا تخجل في استشارة طبيب أمين مختص.

    تختلف درجة الاكتئاب و تأثيرها باختلاف الأشخاص، لهذا السبب يختلف نظام العلاج من شخص لآخر.

     

    ما هو الاكتئاب؟

    قبل أن نتطرق إلى علاج الاكتئاب يجب أن نتعرف أولاً على مرض الاكتئاب.

    يعرف الاكتئاب أن مرض نفسي يصيب الإنسان في أي مرحلة من مراحل حياته دون التفرقة بين كبير أو صغير طفل أو مراهق أو شيخ.

    ينتشر مرض الاكتئاب أكثر بين السيدات عن الرجال.

    يمكن وصفه أنه الشعور بالحزن لفترة طويلة تتجاوز الأسبوعين مع عدم قدرة الشخص على التخلص من هذا الشعور بمفرده.

     

    علاج الاكتئاب والقلق:

    يعتمد علاج الاكتئاب لدى معظم المرضى على نوع الاكتئاب الذي يعاني منه المريض؛ حيث ينقسم الاكتئاب إلى طفيف و متوسط و حاد.

    الاكتئاب الخفيف أو الطفيف: يشخصه الطبيب المعالج و يقترح على المريض الانتظار فترة معينة من الوقت تقارب الأسبوعين ومن ثم ملاحظة أي تحسن للحالة أو أعراض الاكتئاب من تلقاء نفسها.

    علاج الاكتئاب
    علاج الاكتئاب

    مرض الاكتئاب:

    تساهم التمارين الرياضية في علاج الاكتئاب بقدر كبير يغفل عنه أو لا يصدقه الكثير، كما تعتبر رياضة المشي أحد سبل التخلص من الاكتئاب.

    المساعدة من طرف أمين كصديق مقرب أو قريب محبب كنوع من الفضفضة و إخراج أي طاقة سلبية يشعر بها الشخص.

    اكتئاب متوسط الحدة:

    يوصي طبيب الرعاية النفسية في هذه الحالة مضادات الاكتئاب، كذلك في الاكتئاب الحاد أو الشديد.

    تتنوع مضادات الاكتئاب و فاعليتها و تأثيرها على الأشخاص، كما يمكن عمل مجموعة من مضادات الاكتئاب تحت إشراف الطبيب للحصول على أفضل نتيجة في القضاء على  الاكتئاب.

     

    علاج الاكتئاب بدون دواء:

    الاستشارة الطبية هي إحدى طرق علاج الاكتئاب، بل وتعتبر أهمها حيث تساعد على التفكير في المشكلات و سببها و طريقة حلها.

    إذا كنت لا تفضل التحدث مع طبيب يمكنك التوجه إلى خدمة العلاج النفسي.

    أدوية علاج الاكتئاب:

    يوصي الطبيب بأنواع مختلفة من الأدوية التي تستخدم في علاج الاكتئاب حسب حالة المريض.

    تجدي علاجات مضادات الاكتئاب في علاج الاكتئاب المتوسط و الشديد على حد سواء، لكنها غير مفيدة في الحالات البسيطة.

    يستجيب المريض لنوع أو أكثر من العلاج حسب وصف المعالج النفسي.

    أطمئن، لا تسبب الأدوية المضادة للاكتئاب إدماناً لكنها يمكن أن تسبب بعض أعراض الانسحاب إذا توقفت عن استخدامها مرة واحدة من تلقاء نفسك.

     

    أعراض الانسحاب:

    كما ذكرنا من قبل لا تتسبب أدوية الاكتئاب (( أدوية الاكتئاب )) في نفس الأعراض التي تسببها أدوية المخدرات أو السجائر الضارة، لكن قد تظهر على المريض بعض الأعراض منها:

    • اضطراب في المعدة.
    • قلق و دوخة و عدم اتزان.
    • إحساس اليقظة.

    لكن تكون هذه الأعراض طفيفة في معظم الحالات ولا تستمر لأكثر من أسبوعين.

    تختلف تلك الأعراض عن أعراض الاكتئاب الانتكاسي والتي تحدث بعد أسابيع قليلة من العلاج.

     

    الليثيوم في التخلص من الاكتئاب:

    إذا لم يظهر عليك أي تحسن مع العلاج، قد يعرض عليك الطبيب بروتوكول جديد في العلاج وهو إضافة الليثيوم للعلاج مع علاجك الحالي.

    يوجد نوعان منه وهما:

    كربونات الليثيوم و سترات الليثيوم و كلاهما فعالان جداً في رحلة علاج الاكتئاب.

    لكن يصبح الأمر خطر و سام إذا ارتفعت نسبة الليثيوم في الدم لهذا السبب ابتعد تماماً عن هذه الأدوية دون وصفة طبيبك.

    يحتاج مريض الاكتئاب إلى عمل فحوصات في الدم كل 3 أشهر.

     

    علاج الاكتئاب بالغذاء:

    علاج الاكتئاب
    علاج الاكتئاب
    1. ستحتاج إلى تناول طعام يحتوي على كمية أقل من الملح لأن هذا يتسبب في زيادة سمية عنصر الليثيوم في الدم.
    2. يجب أن ننوه أن الأمر يتطلب وقت لتحديد العلاج المناسب و التأكد من فعاليته مع الحالة.
    3. يحتاج علاج الاكتئاب إلى وقت ليس بقصير لهذا لا تيأس ولا تتنازل عن استكمال رحلتك العلاجية.
    4. الاكل الجيد والصحي مهم جداً لصحتك الجسدية و العقلية، حيث يساعدك تناول وجبات صغيرة  على الحفاظ على الطاقة الجسدية و تقليل نوبات التقلبات المزاجية، يمكن أن نقول أن الكربوهيدرات المعقدة هي الحل الأمثل و الصحي في حالات معالجة الاكتئاب.
    5. يساهم النوم بقدر كافي في تحسين الحالة المزاجية للشخص؛ حيث يؤدي الحرمان من النوم إلى زيادة التقلبات المزاجية و نوبات الاكتئاب.
    6. احرص على حصولك على من سبع إلى تسع ساعات في اليوم نائما.

     

    الاكتئاب عند الاطفال:

    لم تسلم الأطفال من مرض الاكتئاب لأنه لا ينحصر في عمر معين.

    يعاني الأطفال من أعراض اكتئاب تختلف نوعاً ما عنها في الكبار.

    يجب ملاحظة سلوك الطفل و تغيره و درجة تفاعله من الأصدقاء و الأقارب و أي سلوك غريب يطرأ عليه.

     

    اقرأ في تاج الصحة عن: الاكتئاب المزمن. 

    الاقسام :
    الكلمات الدلائلية :
    اترك تعليق