3 طرق لعلاج طفح الحفاظ على شكل حبوب

3 طرق لعلاج طفح الحفاظ على شكل حبوب
582
0 تعليق
ph zahra

    يظن كثير من الناس أن الإصابة بطفح الحفاظ يرتبط فقط بالأطفال، وهذا على عكس الواقع تماماً وسنلقي الضوء اليوم على طفح الحفاظ على شكل حبوب وأسبابه وكيفية علاجه والوقاية منه.

    طفح الحفاض على شكل حبوب
    طفح الحفاض على شكل حبوب

    3 طرق لعلاج طفح الحفاظ على شكل حبوب:

    • يعتبر طفح الحفاظ على شكل حبوب أحد المشكلات المزعجة التي تؤرق كثير من الناس ويرجع السبب الرئيسي لمشكلة طفح الحفاظ إلى بقاء جلد الشخص مبلل لفترة طويلة بسبب بلل الملابس الداخلية أو ملامسة البول أو البراز في الحفاظ لجلد الطفل مما يؤدي إلى توتر وانزعاج شديد.
    • ينتشر طفح الحفاظ على شكل حبوب بين الأطفال مرتدي الحفاظات بصورة أكبر، لكن هذا لا يعني عدم وجودها بين الكبار، فهو يصيب الكبار في المناطق التناسلية بسبب الرطوبة وعدم الاهتمام بهذه المنطقة جيداً.
    • يعتبر طفح الحفاظ على شكل حبوب حالة أكثر تطوراً من طفح الحفاظ العادي؛ ويرجع هذا الأمر إلى وجود سوائل أو دم في هذه الحبوب وبالتالي ظهور الجروح مكان الحبوب.
    • تحتوي بعض أنواع الحفاضات على مواد كيميائية ومعطرات تزيد من التهاب منطقة الحفاضات عند الطفل.

     

    أعراض طفح الحفاظ على شكل حبوب:

    تظهر بعض الأعراض على الأطفال بسبب طفح الحفاض وتشمل أهم تلك الأعراض ما يلي:

    1. حركة الطفل المفرطة والغير مبررة بسبب الانزعاج الشديد من التهاب الحفاض.
    2. يمكن أن يظهر ارتفاع في درجة حرارة الطفل بسبب الجروح.
    3. البكاء المستمر.
    4. أحد مشكلات طفح الحفاظ على شكل حبوب هو أنه لا يقتصر فقط على منطقة الحفاظ بل يمتد كذلك إلى أعلى ناحية خصر الطفل وإلى أسفل.
    5. يتطور الأمر في بعض الأحيان إلى وجود صديد في تلك الحبوببل وتظهر بعدها على شكل بثور أو ندب عميقة.
    6. يستيقظ الطفل في الليل كثيراً بسبب الألم وعدم الراحة.
    طفح الحفاض على شكل حبوب
    طفح الحفاض على شكل حبوب

    علاج التهاب الحفاضات الفطري:

    ولأن السبب في طفح الحفاظ على شكل حبوب هو الفطريات لذلك فإن القضاء عليها هو أهم خطوة في العلاج ويشمل علاج التهاب الحفاض مايلي:

    1. استخدام المضادات الحيوية المناسبة للحالة والتي يصفها الطبيب من أجل القضاء على الفطريات والبكتيريا.
    2. الاهتمام بتغيير الحفاض عند الطفل باستمرار وعدم ملامسة جلد الطفل للبراز لتقليل تهيج الجلد.
    3. يجب أن تهتم الأم بنوع الحفاض الذي يناسب طبيعة بشرة طفلها لتجنب حدوث أي مشكلة يمكن أن تضر الطفل.
    4. استخدام بعض الكريمات التي ينصح بها الطبيب والتي تحتوي على الفيتامينات الصحية لبشرة الطفل مع أوكسيد الزنك المرطب القوي والذي يمنع كعازل بين جلد الأطفال والبول أو البراز.
    5. عدم استعمال الكريمات التي تحتوي على مواد كيماوية ضارة تعمل على احمرار الجلد وتهيجه.

    المصادر:

    التهاب الجلد و طفح الحفاض.

    اقرأ في تاج الصحة عن: 5 طرق للتغلب على طفح الحفاظ الشديد

    الاقسام :
    الكلمات الدلائلية :
    اترك تعليق